القضاء العادل (العدل اساس الملك)

القضاء العادل (العدل اساس الملك)

موقع القضاء العادل (الرائ والرائ الاخر)
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
مكتب الاستاذ فاروق نمير المحامى وعضو نقابه المحامين العرب للمحاماه والاستشارات القانونيه
ت/0105224939
 
مكتب الاستاذ رضا الجنيدى  محامى بالاستئناف العالى وعضو نقابه المحامين العرب
للمحاماه والاستشارات القانونيه
ت/0106464050

 


شاطر | 
 

 حول تعدد الزوجات ومهمة الزوجة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد محمد
مشرف عام
avatar

عدد المساهمات : 14
تاريخ التسجيل : 11/09/2009

مُساهمةموضوع: حول تعدد الزوجات ومهمة الزوجة   الجمعة سبتمبر 11, 2009 3:09 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

حول تعدد الزوجات ومهمة الزوجة:

ان من المعروف في الدين ان يسمح للرجال بالزواج على امراته في حالة اصابتها بمرض لا يسمح لها بمراعاته.ولكننا نرى الرجل يتزوج باخرى رغم اخلاصها وبرغم انه لا يعيبها شئ ، فما رأيكم في ذلك؟

يجيب فضيلة الشيخ الشعرواي قائلا:

ان الله سبحانه وتعالى لم يشرع زواج الرجل بالمرأة لتخدمه،فالقصد من الزواج اشياء كثيرة، والخدمة ليست الاصل في الزواج ، ولكنه ياتي مع الزواج .حتى ان المراة لو رفضت خدمته.فان الرجل ياتى لها بمن يخدمها ان تيسر له ذلك
اذن فالزواج ليس لخدمة الرجل.ولكن القصد من الزواج هو اعفاف الرجل، فهب أن امرته لا تعفه،وأنه رآى في امرته امرا يناقض الاعفاف ، فلا يججوز ان نجعله يتطلع لسواها، ويلهو في اعراض الناس ، لكي لا يشاركها فيه أحد؟
والآفة في مناقشة الرأي أننا نناقشه من وجهة نظر واحدة
فما معنى ان الرجل متزوجا تقدم لامراة .وقبلت ان تكون زوجة ثانية له؟
معنى هذا انها استعرضت امرها ، فوجدت ان قبولها ان تكون زوجة ثانية له خير احوالها
بل اننا نجد اخرى وقد وجدت ان خير احوالهاان تكون زوجة رابعة
ولكى يكون الحكم على الراي موضوعيا فعلى المراة ان تاخذ الحكم لها وعليها، ولاتاخذه لها فقط ولما اباح التشريع تعدد الزواج ضمن للزوجة الاولى حقوقها .واما ان كان للمراة حساسية من زواج زوجها بامراة اخرى ، فلها ان تشترط في عقد ان تطلق ان تزوج باخرى.ولكن لا نستطيع ان نتجادل في امر احله اللهلحكمة قد لا نعلمها
وما يحدث من مشكلات من جراء تعدد الزوجات ينشأا نتيجة لان الناس اخذت حكم الله في اباحة التعدد ولكن لم تاخذ حكمة في حتمية العدالة
فلقد حكم الله على من يعدد بان يعدل بين زوجاته ولكن لما لم يعدل الرجل تشكك الناس في حكم الله في التعدد
ولكن لو انهم عدلوا ولم يظلموا لما حدثت الحساسية من التعدد
ولقد اشتكت مراة زوجها ، لانه اقبل على عبادة ولم يعطها حقها، فرفعت المسألة الى عمر بن الخطاب رضي الله عنه فقالت له:
تن زوجي يصوم النهار ويقوم الليل ، وانا لا احب ان اشكوه بطاعة الله فلم ينتبه عمر الى شكواها وقال :نعم الرجل هو
ولكن احد الرجال كان يحضر المناقشة فقال: انها تشكو انشغال زوجها فقال له عمر: اما وانك قد فهمت كلامها فاحكم بينهما
فقال الزوج: انه اقبل على العبادة لخوفه من الله عز وجل فحكم الرجل عليه بان يتعبد الزوج ثلاث ليال ويقوم فيها اليل ويتعبد كما يشاء ، وان يبقى مع امراته الليلة الرابعة ، لان الله قد اباح للرجل ان يتزوج اربعا
فرد عمر على ذلك قائلا للرجل
لاى امريك اعجب الانك فهمت امرها، ام لانك حكت بينهما؟
اما والله ما دمت فهمت وحكمت لاولينك قضاء البصرة


نسأل الله الاخلاص في القول والعمل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حول تعدد الزوجات ومهمة الزوجة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القضاء العادل (العدل اساس الملك) :: منتديات العامة :: المنتدى الاسلامى-
انتقل الى: